whatsapp

دليل استخدام ChatGPT كأداة مفيدة لتحسين مهارات الكتابة في المقالات

دليل استخدام ChatGPT كأداة مفيدة لتحسين مهارات الكتابة في المقالات

دليل استخدام ChatGPT كأداة مفيدة لتحسين مهارات الكتابة في المقالات

أدت القدرات المتقدمة لروبوت ChatGPT إلى زيادة استخدامه في المجالات المختلفة، ومن تلك المجالات التي تميز بها تأليف جميع أنواع النصوص في غضون ثوانٍ، مثل: القصائد والقصص والمقالات.
وفي مجال كتابة المقالات تحديدًا، يمكنك الاستعانة بروبوت ChatGPT لمساعدتك في كتابة مقال متكامل بعدّة طرق، ولا يقتصر الأمر على طلب كتابة مقال عن موضوع معين، بل يمكنه أن يساعدك في إيجاد فكرة للمقال، ومصادر للرجوع إليها، وغيرها من الطرق التي يمكن من خلالها استخدام ChatGPT للمساعدة في كتابة مقال، والتي سنذكرها فيما يلي:

دليل استخدام ChatGPT كأداة مفيدة لتحسين مهارات الكتابة في المقالات
دليل استخدام ChatGPT كأداة مفيدة لتحسين مهارات الكتابة في المقالات

1- استخدم ChatGPT لإيجاد فكرة للمقال:

قبل أن تبدأ بكتابة مقال، تحتاج إلى البحث عن فكرة رئيسية لمقالك، وإذا كنت طالبًا جامعيًا ففي الغالب سيحدد الأستاذ الموضوع العام للمقال المطلوب كتابته، وإذا كنت تعمل في مجال كتابة المقالات فأنت بالطبع تكتب في اختصاص معين وتحتاج إلى فكرة لكتابة مقال جديد ضمن ذلك الاختصاص.

وللاستفادة من قدرات ChatGPT في إيجاد الأفكار، فكل ما عليك فعله هو كتابة الموضوع الرئيسي أو اسم المجال الذي تكتب مقالات فيه في مربع الدردشة، وتضمين أكبر قدر من التفاصيل المتاحة وسيمنحك ChatGPT أفكارًا متعددة يمكنك الاختيار منها. على سبيل المثال: يمكنك أن تكتب لروبوت ChatGPT:

هل يمكنك مساعدتي في التوصل إلى فكرة مقال، أو (أرغب في كتابة مقال حول موضوع تقني من اختيارك). وأن يكون في مجال تطبيقات الهواتف الذكية.

في غضون ثوانٍ، سيُنتج روبوت الدردشة ردًا يحتوي على مجموعة واسعة من الأفكار التي ستساعدك في البدء بكتابة مقالك.

2- استخدم روبوت الدردشة لإنشاء مخطط للمقال:

بعد أن تحدد الفكرة الرئيسية لمقالك، يجب أن تبدأ بالتفكير في المعلومات التي تريد تضمينها في المقال، وكيفية تقسيمه، وما هي العناوين الفرعية التي ستضيفها، وهذا يتطلب إنشاء مخطط يتضمن جميع النقاط المختلفة التي تريد ذكرها في مقالتك، وهذه المرحلة قد تكون مملة أو صعبة قليلًا في بعض الأحيان. ولكن يمكنك الاستعانة بروبوت ChatGPT، وطلب إنشاء مخطط للمقال حسب الموضوع الرئيسي الذي اخترته.

على سبيل المثال: اكتب لروبوت ChatGPT:

هل يمكنك إنشاء مخطط لمقال، (كيفية استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي في تطبيقات الهواتف الذكية)؟

بعد بضع ثوانٍ، سيكتب روبوت الدردشة مخططًا شاملًا مقسمًا عدة أقسام مختلفة، مع عدة نقاط مختلفة مندرجة تحت كل قسم.

يمكنك الاستعانة بالمخطط لكتابة مقال قصير أو طويل، وإذا لم تعجبك بعض الأقسام أو تريد تعديلها، فيمكنك القيام بذلك إما يدويًا أو تطلب من ChatGPT إجراء بعض التعديلات في مخطط المقال.

3- استخدم ChatGPT للعثور على المصادر:

بعد أن عرفت بالضبط ما تريد كتابته، حان الوقت للعثور على مصادر موثوقة لاستخراج المعلومات منها. وإذا كنت لا تعرف من أين تبدأ، يمكنك أن تطلب من ChatGPT إيجاد مصادر لموضوع مقالتك. على سبيل المثال: يمكنك كتابة السؤال التالي:

هل يمكنك مساعدتي في العثور على مصادر لمقال (كيفية استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي في تطبيقات الهواتف الذكية)؟

سيقدم لك روبوت الدردشة عدة مصادر، في شكل نقاط تتضمن عنوان المقال، واسم الموقع، ورابط المقال.

عند استخدام ChatGPT لإيجاد مصادر لن يُعطيك أحدث المصادر التي تتحدث عن موضوع المقال، والتي أضيفت بعد عام 2021. ومع ذلك، يمكنك الاستفادة من اقتراحاته لقراءة المزيد من المعلومات حول موضوع المقال، ثم يمكنك البحث عن مصادر أخرى أحدث منها عبر محركات البحث.

4- استخدم ChatGPT لكتابة مسودة للمقال:

يمكنك الاستعانة بروبوت ChatGPT لإنشاء مسودة لمقال، ثم إجراء التعديلات اللازمة، وإعادة صياغتها بأسلوبك الخاص، لأنك إذا أخذت النص مباشرة من روبوت الدردشة ونشرته في مدونتك أو قدمته لأساتذتك إذا كنت طالبًا جامعيًا، فيمكن اعتبار ذلك شكلاً من أشكال الانتحال؛ لأنه ليس عملك الأصلي.

ولاستخدام ChatGPT لإنشاء مسودة للمقال، اذكر موضوع المقال، وعدد الفقرات التي تريدها، واطلب من الروبوت إنشاء مسودة. على سبيل المثال، أدخل النص التالي:

هل يمكنك كتابة مقال من خمس فقرات حول هذا الموضوع، (كيفية استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي في تطبيقات الهواتف الذكية)؟

في غضون ثوانٍ، سيكتب روبوت الدردشة مقالًا كاملًا مكونًا من خمس فقرات حول الموضوع الذي طلبته.

عند طلب كتابة مسودة لمقال يجب أن تتذكر أن أدوات الذكاء الاصطناعي التوليدي، مثل: ChatGPT، تجمع الكلمات معًا في شكل تعتقد أنه صحيح إحصائيًا لكنك قد تجد حقائق أو تفاصيل غير صحيحة أو متناقضة.

إذن، لن يكون ChatGPT قادرًا على إنشاء مقال متكامل يتضمن معلومات دقيقة، ولكنه سيساعدك في البدء بكتابة مقالك، حيث يمكنك أخذ المسودة وقراءتها مرة أخرى وإعادة كتابتها بأسلوبك الخاص والتأكد من المعلومات المذكورة فيها، وإجراء كل التعديلات اللازمة، وإضافة المزيد من المعلومات إليها حتى تصبح مقالًا كاملًا وجاهزًا للنشر.

5- استخدم ChatGPT للمساعدة في تحرير مقالتك:

بعد كتابة مقالتك الخاصة، يمكنك استخدام ChatGPT لتحريرها، وذلك عن طريق نسخ جزء من مقالك وإضافته في مربع الدردشة، ثم إخبار روبوت الدردشة بما تريد تحريره بشكل محدد. على سبيل المثال: يمكنك أن تطلب منه إعادة صياغة فقرة معينة، أو إضافة المزيد من المعلومات إليها.

Share the Post:
error: Content is protected !!